بنتاجول

الأخبار

2018/05/07

برشلونة يخرج بتعادل بطعم الفوز من الكلاسيكو

خرج برشلونة بتعادل بطعم الفوز من لقاء الكلاسيكو أمام غريمه التقليدي ريال مدريد، الذي جمعهما اليوم الأحد، على ملعب "كامب نو"، وذلك ضمن المرحلة الـ 36 من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وافتتح المهاجم الأوروغوياني التسجيل للفريق الكاتالوني مبكرا، في الدقيقة العاشرة من انطلاق صافرة الحكم، بتسديدة رائعة من داخل منطقة الجزاء، بعد هجمة مرتدة سريعة وتمريرة بالمقاس من سيرجي روبيرتو من الجهة اليمنى.

 ورد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو "صاروخ ماديرا" بهدف التعادل للفريق الملكي سريعا، بعد أربع دقائق فقط، من متابعة لكرة مررها له زميله المهاجم الفرنسي كريم بنزيما من الجهة اليمنى.

وأحرز رونالدو بذلك هدف الـ 18 في مباريات الكلاسيكو، معادلا رقم أسطورة الفريق الملكي ألفريدو دي ستيفانو، ووضع بصمته على الهدف اليوبيلي رقم 400 لريال مدريد في مباريات الكلاسيكو. 

وتلقى برشلونة ضربة موجعة في نهاية الشوط الأول، بطرد لاعبه سيرجي روبيرتو، صانع هدف البلوغرانا، لتعديه على البرازيلي مارسيلو، الظهير الأيسر للفريق الملكي.

ووضع الأرجنتيني ليونيل ميسي البرسا في المقدمة، مرة أخرى، بحلول الدقيقة 53، بعد تمريرة على طبق من ذهب من زميله لويس سواريز من الجهة اليسرى. 

وأدرك الويلزي غاريث بيل التعادل للميرنجي، عند الدقيقة 72، بتسديدة رائعة من على مشارف منقطة الجزاء في الزاوية اليسرى، بعد تمريرة من زميله ماركو أسينيسو، الذي دخل في الشوط الثاني بدلا من كريستيانو رونالدو. 

ورفع برشلونة، الذي حسم اللقب مبكرا لصالحه، رصيده إلى 87 نقطة، وحافظ على سجله الخالي من الهزائم في الموسم الحالي لليغا، حتى الآن، قبل ثلاث مباريات من نهاية الدوري.

بينما يحتل ريال مدريد المركز الثالث، برصيد 72 نقطة، وكان هذا الكلاسيكو بالنسبة له تحصيل حاصل.

 

متابعة القراءة

2018/05/06

خطايا التحكيم شبح يحوم حول الكلاسيكو

يستضيف برشلونة، اليوم  الأحد، غريمه ريال مدريد على ملعب كامب نو، ضمن الجولة 36 من دوري الدرجة الأولى الاسباني.

ورغم أن اللقب قد تم حسمه لصالح برشلونة، فإن كل فريق سيحاول تحقيق الفوز لأسباب عديدة.

ويرغب برشلونة في الانتقام من هزيمته على الملعب نفسه أمام الريال في كأس السوبر الإسباني، بينما يريد الفريق الملكي، حصد 3 نقاط جديدة لمواصلة محاولته، إنهاء موسم الليجا في المركز الثاني، إضافة لاكتساب المزيد من الثقة قبل نهائي دوري الأبطال ضد ليفربول الإنجليزي يوم 26 مايو/أيار الجاري.

جدل تحكيمي

ويتزامن الكلاسيكو مع جدل كبير أثير في الفترة الأخيرة بشأن التحكيم، ومحاباة الحكام في اسبانيا وأوروبا لريال مدريد، الذي وصل لنهائي دوري الأبطال بقرارت مثيرة للجدل ضد خصومه، مثل ركلة الجزاء التي سجل منها النجم كريستيانو رونالدو هدف تأهل الميرنجي على حساب يوفنتوس الإيطالي في ربع النهائي.

ومن بين القرارات المثيرة للجدل أيضًا، عدم احتساب ركلتي جزاء لصالح بايرن ميونخ الألماني في نصف النهائي، ومنها لمسة يد واضحة على لاعبه البرازيلي مارسيلو.

الصافرة تؤجل التتويج

رغم تتويج البارسا مؤخرا بلقب الليجا هذا الموسم، بالفوز خارج الديار 4-2 على ديبورتيفو لاكورونيا، الا أن عددًا كبيرًا من أنصار النادي الكتالوني يعتقدون أن فريقهم كان يستحق التتويج في وقت مبكر عن ذلك.

ونشرت صحيفة "موندو ديبورتيفو"، منذ أسابيع قليلة تقريرا أوضحت فيه أن برشلونة خسر حوالي 12 نقطة هذا الموسم في الليجا، بسبب أخطاء التحكيم الفادحة، مثل هدف ميسي في المباراة ضد فالنسيا بملعب مستايا، والذي لم يحتسبه الحكم رغم أن الكرة تجاوزت بوضوح خط المرمى، والهدف الذي سجله ياجو أسباس، لاعب سيلتا فيجو مستخدمًا يده في المباراة مع البلوجرانا على ملعب بالايدوس.

الريال خائف أيضا

على الجانب الأخر سيكون من حق ريال مدريد أيضا أن يخشى التحكيم، وذلك بعد أن شهدت أخر 3 مباريات كلاسيكو بين الفريقين، حالتي طرد للاعبين من الفريق الملكي، الأولى كانت في فوز الفريق الأبيض 3-1 بملعب كامب نو، في ذهاب كأس السوبر الاسباني بداية الموسم الحالي.

وشهدت المباراة طرد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، بعد تحصله على إنذارين، كما تم ايقاف صاروخ ماديرا 5 مباريات بسبب إهانته للحكم.

أما الحالة الثانية فلقد كانت في كلاسيكو البرنابيو بالليجا هذا الموسم، حيث تعرض داني كارفاخال، للطرد المباشر، في المباراة التي انتهت بفوز كبير للبارسا بثلاثية نظيفة.

متابعة القراءة

2018/05/06

السيدة العجوز تقلب الطاولة على بولونيا

حول فريق يوفنتوس تأخره إلى فوز على ضيفه بولونيا، في المباراة التي جمعتهما، اليوم السبت، وذلك في إطار منافسات المرحلة الـ 36، من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

تقدم بولونيا بهدف في الشوط الأول حمل توقيع مهاجمه سيموني فيردي سجله، في الدقيقة 30، من ضربة جزاء. ورد اليوفي بثلاثة أهداف متتالية، الأول جاء بـ "نيران صديقة" سجله المدافع الفرنسي سباستيان دي مايو، في الدقيقة 51 خطأ في مرمى فريقه، ووضع الألماني سامي خضيرة السيدة العجوز في المقدمة، بحلول الدقيقة 63، وعزز زميله النجم الأرجنتيني باولو ديبالا النتيجة، عند الدقيقة 69، من زمن اللقاء.

ورفع يوفنتوس رصيده، بعد هذا الفوز،  إلى 91 نقطة، وبات قاب قوسين أو أدنى من الاحتفاظ بلقب بطل الكالتشيو للمرة السابعة على التوالي، والـ 34 في تاريخه.

بينما توقف رصيد بولونيا عند 39 نقطة، وبقي في المركز الثاني عشر، حتى الآن، بانتظار نتائج بقية المباريات

متابعة القراءة

2018/05/05

برايتون يروض الشياطين الحمر ويهرب من شبح الهبوط

احتفظ فريق برايتون بمقعده في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، عقب فوزه على مانشستر يونايتد بهدف وحيد، اليوم الجمعة، في افتتاح منافسات المرحلة الـ 37 من البريمير ليغ.

ويدين فريق برايتون بالفضل في انتصاره للاعبه الألماني باسكال غروز، الذي سجل هدف الفوز الوحيد له، في الدقيقة 57 من عمر المباراة.

وارتقى برايتون، بعد هذا الفوز، إلى المركز الحادي عشر في قائمة الدوري، برصيد 40 نقطة، وضمن بذلك بقاءه في مصاف أندية البريمير ليغ.

بينما يحتل مانشستر يونايتد مركز الوصافة، برصيد 77 نقطة.

متابعة القراءة

2018/05/04

أتلتيكو مدريد إلى نهائي الدوري الأوروبي من بوابة أرسنال

تأهل أتلتيكو مدريد إلى نهائي الدوري الأوروبي لكرة القدم، على حساب ضيفه أرسنال، إثر تغلبه عليه (1-0)، في مباراة الإياب التي جرت بينهما، اليوم الخميس، على ملعب "واندا ميتروبوليتانو".

ويدين الفريق الإسباني "الروخي بلانكوس" بالفضل الكبير في انتصاره لمهاجمه دييغو كوستا، الذي أحرز هدف الفوز الوحيد لأصحاب الأرض، في الدقيقة الثالثة المحتسبة بدلا من الوقت الضائع لزمن الشوط الأول، بتسديدة من داخل منطقة الجزاء، بعد هجمة مرتدة سريعة، وتمريرة بينية رائعة من زميله المهاجم الفرنسي أنطوان غريزمان. 

وتفوق أتلتيكو مدريد على ضيفه أرسنال (2-1) بنتيجة مباراتي الذهاب والإياب، وذلك بعد أن كان لقاء الذهاب قد انتهى بالتعادل بهدف لكل منهما، يوم الخميس الماضي، على ملعب "الإمارات" في العاصمة لندن.

وسيكون أتلتيكو مدريد، بطل نسختي (2010 و2012)، على موعد في النهائي مع الفائز من اللقاء، الذي يجمع في هذه اللحظات بين فريق ريد بول سالزبورغ النمساوي وضيفه مارسيليا الفرنسي، وانتهى الوقت الأصلي للمباراة بينهما (2-0) لصالح الفريق النمساوي، وهي نفس النتيجة التي آلت إليها مباراة الذهاب التي فاز فيها الفريق الفرنسي، يوم الخميس الماضي، على ملعب "فيلودروم" في مدينة مارسيليا. لذا اضطر الفريقان إلى الذهاب إلى شوطين إضافيين.

متابعة القراءة

2018/05/03

ليفربول يبلغ نهائي دوري الأبطال لأول مرة منذ 11 عاما!

تأهل فريق ليفربول إلى نهائي دوري أبطال أوروبا كرة القدم، رغم خسارته أمام مضيفه روما (2-4)، في المباراة التي جمعتهما، اليوم الأربعاء، وذلك في إياب الدور قبل النهائي للتشامبيونز ليغ.

وسجل المهاجم السنغالي ساديو ماني هدف التقدم للريدز مبكرا، في الدقيقة التاسعة من انطلاق صافرة الحكم، بتسديدة من داخل منطقة الجزاء، بعد تمريرة من زميله المهاجم البرازيلي روبرتو فيرمينو. وأدرك روما التعادل بهدف جاء بـ "نيران صديقة"، في الدقيقة 15، عندما حاول المدافع الكرواتي ديان لوفرين تشتيت الكرة، لكنها اصطدمت برأس زميله جيمس ميلنر ودخلت شباك الحارس الألماني لوريس كاريوس. وعاد الفريق الإنجليزي وتقدم مرة أخرى، بحلول الدقيقة 26، بهدف سجله لاعب خط الوسط الهولندي جورجينيو فينالدوم، بتسديدة رأسية. وعاد الفريق الإيطالي بدوره، وعادل الكفة للمرة الثانية، عبر مهاجمه البوسني إدين دجيكو، الذي أحرز الهدف الثاني له، بحلول الدقيقة 52، بتسديدة من داخل منطقة الجزاء.وعاد الفريق الإيطالي بدوره، وعادل الكفة للمرة الثانية، عبر مهاجمه البوسني إدين دجيكو، الذي أحرز الهدف الثاني له، بحلول الدقيقة 52، بتسديدة من داخل منطقة الجزاء.

وكان ليفربول قد اكتسح ضيفه روما (5-2)، في لقاء الذهاب، الذي جمعهما الأسبوع الماضي، على ملعب "إنفيلد".

وتأهل ليفربول، للمرة الثامنة، إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، وفاز باللقب خمس مرات في الأعوام (1977، 1978، 1981، 1984، 2005)، وخسر مرتين، أمام كل من الفريقين الإيطاليين، يوفنتوس في الموسم (1983-1984)، وميلان في الموسم (2006-2007).

بينما فشل روما في الوصول، للمرة الأولى، إلى المباراة النهائية للبطولة بحلتها الجديدة، والثانية في تاريخها منذ الموسم (1983-1984)، عندما خسر أمام ليفربول بالذات، بركلات الترجيح.

وضرب ليفربول، بذلك موعدا مع فريق ريال مدريد، حامل اللقب في الموسمين الماضيين والرقم القياسي برصيد 12 لقبا، في المباراة النهائية للنسخة الحالية لدوري الأبطال، التي ستقام يوم الـ 26 من شهر مايو الجاري، في العاصمة الأوكرانية كييف.

متابعة القراءة

2018/05/02

ريال مدريد يبلغ نهائي الأبطال على حساب العملاق البافاري

انتزع ريال مدريد بطاقة العبور إلى نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، من منافسه بايرن ميونيخ بصعوبة، بتعادله معه (2-2)، في لقاء الإياب الذي جمعهما، اليوم الثلاثاء.

وصعق الظهير الأيمن البافاري جوشوا كيمينش الفريق الملكي بهدف سريع، في الدقيقة الثالثة من انطلاق صافرة الحكم، بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء، كما فعل في لقاء الذهاب. لكن المهاجم الفرنسي كريم بنزيما رد بهدف التعادل للفريق المدريدي سريعا أيضا، في الدقيقة 11، من زمن الشوط الأول، بتسديدة رأسية بعد تمريرة متقنة من زميله الظهير الأيسر البرازيلي مارسيلو.

ومن ثم وضع بنزيما الميرنجي في المقدمة، في الدقيقة الأولى من بداية الشوط الثاني، مستفيدا من خطأ قاتل ارتكبه الإسباني تياغو ألكانتارا، لاعب خط وسط البافاري، وحارس مرماه الألماني زفن أولريخ.

وأدرك الكولومبي خاميس رودريغيز، لاعب ريال مدريد السابق، التعادل للفريق البافاري، في الدقيقة 63، بتسديدة من داخل منطقة الجزاء، ولكن ذلك لم يكن كافيا للتأهل إلى نهائي التشامبيونز ليغ.

وتأهل ريال مدريد إلى نهائي التشامبيونز ليغ للمرة الثالثة على التوالي، على حساب بايرن ميونيخ بتفوقه عليه (4-3)، بنتيجة مبارياتي الذهاب والإياب، وذلك بعد أن كان الفريق الملكي تغلب على العملاق البافاري (2-1) في عقر داره، في لقاء الذهاب، الذي جرى بينهما الأسبوع الماضي، على ملعب "أليانز أرينا"، في مدينة ميونيخ.

متابعة القراءة

2018/04/30

مانشستر يونايتد يهزم أرسنال في "وداعية" فينغر

ودع الفرنسي أرسين فينغر مدرب أرسنال ملعب غريمه التقليدي مانشستر "أولد ترافورد" بخسارة 1-2 في آخر مواجهة في مسيرته التدريبية ضد فريق "الشياطين الحمر". 

وتمكن اليونايتد من انتزاع فوز صعب من ضيفه أرسنال، اليوم الأحد، ضمن المرحلة الـ36 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وتقدم مانشستر يونايتد بهدف سجله بول بوغبا في (د.16) وأدرك هينريك مخيتريان التعادل لأرسنال في (د.51) قبل أن يسجل مروان فيلايني هدف الفوز لمانشستر يونايتد في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلا من الضائع. ورفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 77 نقطة في المركز الثاني بفارق 16 نقطة عن مانشستر سيتي المتصدر، في المقابل توقف رصيد أرسنال عند 57 نقطة في المركز السادس.

متابعة القراءة

2018/04/30

برشلونة بطلا للدوري الإسباني للمرة الـ25 في تاريخه

توج نادي برشلونة بطلا للدوري الإسباني لكرة القدم للمرة الـ25 في تاريخه بعد فوزه على مضيفه ديبورتيفو لاكارونيا 4-2، في الجولة الـ35 من الليغا، اليوم الأحد.

وقبل بداية اللقاء، أقام لاعبو لاكارونيا ممرا شرفيا للاعبي برشلونة بعدما توج الأخير، بلقب كأس ملك إسبانيا على حساب إشبيلية، يوم السبت الماضي.

وسجل رباعية البارسا كل من البرازيلي فيليب كوتينيو في (د.7) والنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي ثلاثية "هاتريك" في (د.38 و82 و85)، بينما أحرز هدفي أصحاب الأرض لوكاس بيريز في (د.40) وإيمري كولاك في (د.64). 

وحسم برشلونة الذي لم يخسر أي مباراة حتى الآن (26 فوزا مقابل 8 تعادلات)، الصراع على اللقب في أول موسم تحت إشراف المدرب إرنستو فالفيردي، عمليا قبل أربع مراحل في حساب النقاط كونه يملك مباراة مؤجلة مع فياريال ستقام يوم الـ 9 مايو.

وسجل ميسي هدفه الـ 32 في الليغا هذا الموسم وتصدر السباق إلى جائزة الحذاء الذهبي لأفضل هداف في البطولات الأوروبية بعدما تقدم بفارق هدف واحد على المصري محمد صلاح الذي سجل 31 هدفا لليفربول الإنجليزي.

ونزل أندريس إنييستا في آخر ثلاث دقائق بدلا من الكرواتي إيفان راكيتيتش، وحمل شارة القائد في مباراته الـ 671 مع الفريق الكاالوني في الليغا (سجل 57 هدفا).

ويحتل برشلونة صدارة "الليغا" برصيد 86 نقطة وبفارق 11 نقطة عن الوصيف، أتليتكو مدريد، الذي تمكن من الفوز على مضيفه ديبورتيفو ألافيس 1-0، في المقابل، وقف رصيد ديبورتيفو لا كورونيا عند 28 نقطة وأصبح ثالث فريق يتأكد هبوطه إلى الدرجة الثالثة بعد لاس بالماس وملقة.

وبذلك، توج الفريق الكتالونى بالثنائية المحلية "الدوري الإسباني وكأس الملك" في موسم واحد للمرة الثامنة في تاريخه، ليعزز رقمه القياسي كأكثر الفرق تحقيقا لهذا الإنجاز، متفوقا بفارق ثلاث مرات على أقرب ملاحقيه أتلتيك بلباو، وأربع مرات على غريمه ريال مدريد.

متابعة القراءة

2018/04/29

فوز صعب لبدلاء ريال مدريد على ليغانيس في "الليغا"

انتزع ريال مدريد فوزا صعبا من ضيفه ليغانيس 2-1، اليوم السبت، ضمن المرحلة الخامسة والثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم "الليغا".

وأنهى ريال مدريد الشوط الأول متقدما بهدفين نظيفين سجلهما غاريث بيل في (د.8) وبورخا مايورال في (د.45). بينما سجل داركو براساناك هدف حفظ ماء الوجه لليغانيس في (د.66).

ورفع الريال رصيده إلى 71 نقطة في المركز الثالث بفارق نقطة خلف أتلتيكو مدريد، الوصيف، وتوقف رصيد ليغانيس عند 40 نقطة في المركز السادس عشر. 

ويستعد ريال مدريد لمواجهة ضيفه بايرن ميونخ يوم الثلاثاء المقبل في إياب الدور قبل النهائي من دوري أبطال أوروبا، علما بأن مباراة الذهاب التي أقيمت في ألمانيا انتهت بفوز الريال 2-1.

وأراح الفرنسي زين الدين زيدان مدرب النادي الملكي عددا من نجوم فريقه استعدادا لمباراة البايرن يأتي في مقدمتهم كريستيانو رونالدو ومارسيلو وكايلور نافاس وسيرخيو راموس ولوكا مودريتش.

متابعة القراءة

2018/04/29

البايرن يقسو على فرانكفورت استعدادا لموقعة مدريد

واصل نادي بايرن ميونيخ انتصاراته في الدوري الألماني، بعد فوزه العريض (4-1) على ضيفه آينتراخت فرانكفورت، في المباراة التي جمعتهما اليوم، ضمن منافسات الجولة الـ32 من المسابقة.

وتناوب على تسجيل رباعية البايرن، الذي خاض المباراة بمجموعة من اللاعبين الاحتياطين، كل من نيكلاس دوريتش في الدقيقة (44)، وساندرو فاغنر (76)، ورافينيا (87)، ونيكلاس سولي (90)، بينما سجل سباستيان هيلير، هدف حفظ ماء الوجه لفريق فرانكفورت في الدقيقة (78). ورفع الفريق البافاري، الذي يستعد المواجهة ريال مدريد الثلاثاء المقبل في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، رفع رصيده بهذا الفوز إلى 81 نقطة، في صدارة الدوري الألماني الذي ضمن التتويج بلقبه مبكرا، بينما توقف رصيد فرانكفورت عند 46 نقطة في المركز السابع.

متابعة القراءة

2018/04/29

روما يستعد لليفربول بطريقة مثالية

استعد روما لاستقبال ليفربول الإنجليزي الأربعاء المقبل في دوري أبطال أوروبا بطريقة مثالية باكتساحه ضيفه كييفو المهدد بالهبوط 4-1، السبت في المرحلة الـ35 من "الكالتشيو".

وتناوب على تسجيل أهداف روما التشيكي باتريك تشيك في (د.9) والبوسني إدين دزيكو في (د.40 و67) وستيفان الشعراوي في (د.65)، وسجل روبرتو إينغليزي لكييفو قبل النهاية بدقيقتين.

وانفرد روما بالمركز الثالث رافعا رصيده إلى 70 نقطة، بفارق 3 نقاط أمام جاره لاتسيو الذي يحل ضيفا على تورينو الأحد. 

ويأتي الفوز العريض لروما برغم إكماله المباراة منذ الدقيقة 56 بعشرة لاعبين بعد طرد البرازيلي جوان جيزوس.

ويستضيف روما على ملعبه الأولمبي ليفربول الأربعاء في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، ساعيا إلى تعويض تأخره ذهابا 2-5 الثلاثاء الماضي. علما بأنه كان متأخرا بخماسية نظيفة حتى (د.81).

وسبق أن حقق روما عودة قوية حين أخرج برشلونة الإسباني من ربع النهائي، فبعد أن خسر في كتالونيا 1-4 ذهابا، رد على ملعبه إيابا 3-0 في طريقه إلى دور الأربعة.

متابعة القراءة

2018/04/29

يوفنتوس يضرب إنتر في الدقائق الأخيرة ويتمسك بالصدارة

حقق يوفنتوس انتصارا مثيرا بعدما حول تأخره 1-2 إلى فوز 3-2 على مضيفه إنتر ميلان اليوم السبت، ضمن الجولة الخامسة والثلاثين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

تقدم يوفنتوس بهدف عن طريق البرازيلي دوغلاس كوستا في (د.14) وتعرض إنتر لضربة موجعة لطرد ماتياس فيتشينو في (د.18) لكن رغم النقص العددي أدرك الأرجنتيني ماورو إيكاردي التعادل لأصحاب الأرض في (د.52).

وسجل إنتر ميلان هدفا بنيران صديقة عبر أندريا بارتزالي في (د.65 بطريق الخطأ في مرمى فريقه)  ولكن يوفنتوس انتفض في اللحظات الأخيرة حيث سجل كوادرادو هدف التعادل للفريق الضيف في (د.87).. وقبل نهاية الوقت الأصلي للمباراة بدقيقة خطف هيغوايين هدف الفوز القاتل للسيدة العجوز وبهذا الفوز المثير، حصن فريق السيدة العجوز صدارته للدوري الإيطالي برصيد 88 نقطة بفارق 4 نقاط عن أقرب ملاحقيه نابولي الذي يلتقي غدا الأحد، مع مضيفه فيورنتينا.. في المقابل تجمد رصيد إنتر عند النقطة 66 في المركز الخامس

متابعة القراءة

2018/04/28

صلاح يحرز جائزة أفضل لاعب في دوري الأبطال

فاز المصري محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي اليوم الجمعة، بجائزة أفضل لاعب في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

ووفقا لموقع الاتحاد الأوروبي للّعبة (يويفا)، فقد حصل صلاح على نسبة 92%، مقابل 8% للبرازيلي مارسيلو دا سيلفا، لاعب ريال مدريد الإسباني، تبعا لتصويت الجماهير.

وترشح صلاح لجائزة لاعب الأسبوع هذا الموسم 5 مرات، فاز في 4 منها.

وكانت المرة الوحيدة التي خسرها النجم الدولي المصري أمام الإيطالي صاحب الأصول المصرية، ستيفان الشعراوي لاعب روما في الجولة الرابعة من دور المجموعات.

متابعة القراءة

2018/04/27

تعادل بطعم الفوز لأتلتيكو أمام أرسنال في الدوري الأوروبي

انتزع أتلتيكو مدريد تعادلا بطعم الفوز 1-1 من مضيفه أرسنال الإنجليزي، اليوم الخميس، في ذهاب نصف نهائي الدوري الأوروبي لكرة القدم "يوروباليغ".

وعلى ملعب الإمارات في العاصمة البريطانية لندن، اضطر أتلتيكو للعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة العاشرة من عمر المباراة، عقب طرد لاعبه شيمي فرساليكو لحصوله على الإنذار الثاني.

واستغل أرسنال النقص العددي في صفوف منافسه، ليحرز مهاجمه الفرنسي أليكسندر لاكازيتي هدفا للفريق اللندني في (د.61).

وعلى عكس سير المباراة، وبينما كان أرسنال يبحث عن تسجيل الهدف الثاني، أحرز النجم الفرنسي أنطوان غريزمان هدف التعادل لأتلتيكو في (د.82) من هجمة مرتدة. وبات أتلتيكو بحاجة للتعادل السلبي فقط في لقاء العودة، الذي سيقام على ملعبه في العاصمة الإسبانية مدريد يوم الخميس القادم، للتأهل إلى النهائي، فيما يتعين على أرسنال الفوز بأي نتيجة، أو التعادل الإيجابي بنتيجة تفوق نتيجة لقاء الذهاب من أجل العبور للمباراة النهائية.

متابعة القراءة

القائمة البريدية

تابع معنا أخبار الرياضة والمباريات